الأربعاء، 3 ديسمبر 2014

الهندسة النفسية (8)



من مقالات الدكتور خالد محمد المدني

الهندسة النفسية 8)(

نواصل الحديث حول البرمجة العصبية اللغوية NLP وموضوع اليوم عن النظامين السمعي النغمي والسمعي الرقمي 
يعد تحديد الاختلاف بين النظامين التمثيلين السمعي النغمي، والسمعي الرقمي أحد أكبر المسائل المثيرة للحيرة في البرمجة العصبية اللغوية، وكثيراً ما يقول الناس أن النظام السمعي الرقمي هو حديث نفس، وتصح هذه المقولة فقط إذا ما كان هذا الحديث يتسم بالعنصرين الرقمي والنغمي معاً، والتفريق الدقيق بينهما هو أن: السمعي النغمي يتعامل مع الأصوات، بينما السمعي النغمي الخارجي يمكنه التمييز بين الأصوات التي يسمعها، أما السمعي الرقمي فهو يفهم المعاني ويحللها و يمنطقها.
خلال الانتقال من النظام التمثيلي البصري إلى النظام التمثيلي السمعي، ينتقل الإنسان من عالم المكان إلى عالم الزمان، فكل التمييزات البصرية تتم في عالم المكان، حيث تقوم على العلاقات بين الأشياء في المكان، (والحركة هي اجتماع لعنصري الزمان والمكان) أما التمييزات السمعية فتتم في عالم الزمان، حيث تقوم على رصد الاختلافات بين لحظة زمنية ولحظة زمنية أخرى، والسمعي بنوعيه النغمي والرقمي ثلاثة أنواع كذلك:
1.     السمع الحقيقي: وهو ما تستمع إليه الآن.
2.     السمع الداخلي المتذكر: وهي الأصوات المخزنة كالأناشيد التي استمعت إليها وخزنتها، والآيات القرآنية التي حفظتها.
3.     السمع الداخلي المنشأ: وهي الأصوات التي تنشأها من الخيال كأن تتخيل مثلاً صوت بلال في الأذان فنحن لم نسمعه بل نتخيله أي ننشأ له صوتاً في الخيال.
أمّا صفات السمعي النغمي فنسردها فيما يلي :
1 ـ أكثر اتزاناً في اتخاذ القرار.
2ـ  فيه حكمة وروية وتنظيم ومنطقية في ترتيب الأشياء.
3ـ يتذكر بالتتابع من خلال خطوات أو تسلسل معين.
4 ـ عادة ما يميل رأسه لناحية ما عند الحديث.
5 ـ صاحب مشروع إدارة الوقت (غالباً)، لأن لديه اهتمام بالوقت.
6ـ يكثر الحديث عن التخطيط.
7ـ أفضل من يجدول الأعمال.
8 ـ لديه قدرة على تحويل رؤية البصري إلى منطق معقول ( قابل للتنفيذ ).
9 ـ عدم القدرة على التصرف في حالة الأزمات.
11ـ لديه صعوبة اتخاذ القرار تحت الضغط.
12ـ الأفكار عنده متسلسلة متعاقبة.
13ـ غير واقعي، رغم أنه منطقي.
14ـ يفتقد للرؤى طويلة المدى.
15ـ يبهر بنبرة الصوت أكثر من منطقية الكلام.
أما صفات السمعي الرقمي فنعددها في النقاط التالية :
1 ـ منطقي في كثير من الأحيان، عقلاني.
2ـ ينطق ما يقصد، ويقصد ما ينطق.
3ـ يمرر الكلام على عقله.
4 ـ يستخدم المفكرات والمنظمات.
5 ـ يبحث عن المعاني في الأشياء.
6ـ كثير التأمل والتدبر.
7ـ دقيق في الحسابات.
8 ـ يستخدم الكثير من الكلمات المجردة.
9 ـ يميل لاستخدام التعبيرات المركبة والتفصيلية.
10ـ عمله فلسفي منطقي ليس ملموساً.
11ـ لديه تبلد في المشاعر.
12 ـ يدقق بالكلمات المنطوقة والمكتوبة جداً.
13 ـ لا يميل للمجاملات كثيراً.
14 ـ يميل للتفكير الرقمي.
يتبع ...

د.خالد محمد المدني

خبير القيادة من المركز الأمريكي للشهادات المهنيّة

رئيس مجلس إدارة منظّمة أكسفورد للتدريب القيادي OLTO

دكتوراه الإدارة من جامعة السودان الحكوميّة للعلوم والتكنولوجيا

للتواصل مع الدكتور خالد المدني

ch@olto.org